نوع: كتاب الأطفال والشباب

Lena Schaffer
Wenn Tiere gemeinsame Sache machen
[حين تقوم الحيوانات معا بأشياء مشتركة]

كتاب مصور

ساعدني وأنا أساعدك

سمكة الرسن الصغيرة تساعد السلحفاة البحرية الضخمة في تنظيف نفسها، طائر اسمه فالنتريل يحرس بيوض تمساح النيل الخطر، وتقدم نبتة الإبريق مأوى للخفاش الصوفي. لماذا تعمل الحيوانات والنباتات معا ويضمن كل منها حياة الآخر هو الموضوع الذي تقدمه لأول مرة لينا شافر في كتابها الموضوعي المصور." كان عالم الحيونات مثيرا لي دائما، وكنت أريد توضيح السلوك النمطي للحيوانات، ولذلك وصلت إلى موضوع التكافل بين الحيوانات. يفتتني وجود الحيوانات التي لا تمارس حياتها الجماعية مع أفراد جنسها فقط، بل تبحث لها عن شريك قد يكون عدوا مفترسا لها." هذا ما تقوله الرسامة الشابة. وقد وجدت في حيوانات من جميع أرجاء الأرض، في الشعاب المرجانية في المحيط الهندي، في إفريقيا ومدغشقر، أو في مرج في وسط أوروبا- المجال الحيوي لذلك ومشاهد لهذه الصداقة المذهلة بين الحيوانات. " حين تقوم الحيوانات معا بأشياء مشتركة" يستند إلى مشروع دراستها لدرجة البكالوريوس في جامعة العلوم التطبيقية ذات المكانة المرموقة في هامبورغ في فرع الرسم التوضيحي للنصوص، مما جمع الفنانة الناشئة مع الصحفي المتمرس فولكر مينيرت، فالصورة والنص يشكلان هنا أيضا تكافلا ناجحا في كتاب الموضوعات المصور هذا الذي لا يتناول موضوعا مثيرا للاهتمام والدهشة في كتب ألأطفال باللغة الألمانية وحسب، بل يقدم أيضا صيغة غير اعتيادية.

تنتظر القارئ على الورق المقوى الرقيق ست صفحات مطوية غنية ومثيرة. تقول لينا شافر عن هذا: " أردت أن أبتعدعن مشهد الصور الكلالسيكية للكتب المصورة البعيدة عن الخيال، وأن أفاجئ القارئ. إن الصفحات المطوية تدعو إلى الدهشة والاكتشاف، وتقود المشاهدين إلى اللعب في موضوع كلاسيكي من علم الأحياء." الهيكل الشكلي للصفحات متطابق وينفتح على مرحلتين.

في البداية يمكن رؤية مشهد مزدحم بشكل عرْضي للمجال الحيوي للحيوانات والنباتات، في حين أن النصف السفلي من الصفحة مقسم إلى عدة قطاعات. وبينما يقدم النص المكتوب شرحا موجزا سهل الفهم لكل شكل من أشكال التكافل المعروضة، فإن الرسوم التوضيحية تركز على الحيوانات التي تشكل كل مجموعة منها فريقا. وعدا ذلك فهناك على يمين الصفحة في الأسفل خريطة للعالم تمكّن من تحديد المكان الجغرافي حيث المجال الحيوي لكل من الحيوانات المعروضة. تتأسس صفحة كتاب الموضوعات المصور من خلال أسطورة أكثر من أربعين حيوانا، وإذا قلب المرء الصفحة السفلى فإنه سيرى الأن الصورة المناسبة بالحجم الكامل، ويمكن بفضل الترقيم تعيين أسماء الحيوانات المبهرة واكتشاف عدد كبير من الحيوانات والنباتات.

إن عرض الحيوانات يتم بأسلوب منمق يخفض من درجة التلوين بصورة غير واقعية دائما. تحدد لينا شافر الخطوط أولا بقلم الرصاص ، ومن ثم تعمل على الرسومات بقلم تحديد دقيق أو قلم رسم فراء أسود. أما أي تصويبات أخرى فتتم بواسطة الحاسوب. " فيما يتعلق برسم الحيوانات فإنني أستمد إلهامي من كتب الأحياء القديمة والطباعة الحجرية لصور الحيوانات والنباتات، وكذلك من الأفلام الوثائقية. هدفي هو خلق التوازن بين الرسم الغني بالمعلومات والمبتكر في الوقت نفسه." هكذا تقول شافر.

إن الصورة التي يمكن مع الأطفال استخلاصها هنا من ظاهرة تكافل الحيوانات هي صورة جميلة، وحتى فيما يتعلق بالبشر فإن الإنسان يمكنه أيضا أن يجد نموذجا في هذا التعاون المشترك الرائع للوصول معا إلى وضع أفضل مما يمكنه وحده.
Antje Ehmann

ل.... Antje Ehmann, 25.10.2017

تعمل أنتيا إمان كصحفية حرة. تخصصت في أدب الأطفال والناشئة. تكتب على سبيل المثال في: "نويه تسوريشة تسايتونغ"، بوخ ماركت، بوشر ماجازين، وكالة أخبار الأطفال -دي بي آ وماري.
كانت عضو لجنة تحكيم جائزة رسومات أدب الناشئة الألمانية في الأعوام 2011 حتى 2014 (GEP).

ترجمة Ibrahim Abu Hashhash